مشاهدة النسخة كاملة : 8 ماي العَبْرة.. والعِبْرة ( ذكرى مجازر 8 ماي 1945)


مشاعر مبعثرة
2018-05-08, 13:33
اليوم هو ذكرى اليمة لكل جزائري بل لكل مسلم ولا ابالغ ان قلت لكل انسان
انها ذكرى 08 ماي 1945 ذكرى المجازر ذكرى التضحية ذكرى حب الوطن
بداية القصة

في 8 ماي خرج الجزائريون في كل ولايلت الوطن للاحتفال بانتصار الحلفاء في الحرب العالمية في مسيرات سلمية
قائلين يا فرنسا ها قد تحررت بلادك بدماء شبابنا الجزائريين الذين ساعدوك وفدوا ارضك باشلائهم في حرب يعلم الجميع انه ليس لهم فيها ناقة ولا جمل وما دفعهم للتضحية بانفسهم سوى وعدك لهم باستقلال الجزائر ان انت تحررت من الرعب النازي
فهلا استجبت للمطلب ووفيت بالعهد ؟
ذاك المطلب فما كانت الاستجابة
رد الاستدمار الفرنسي على المطالب العادلة للشعب بمجازر قلما شهد لها التاريخ مثيلا
جمع الديك الفرنسي الذي استاسد وتنمر كل قواته


الجوية


البرية
مستغلا الحشود الجزائرية للقضاء على أكبر عدد منهم فتحولت المسيرة الى مجازر 8 ماي 1945
والنتيجة
قتل لمئات الشهداء في مناطق خراطة سطيف قالمة ...
اعتقالات بالعشرات
ماذا بعد ؟

انتشرت اخبار المجزرة التي قام بها الاستدمار الفرنسي فس ربوع الوطن مما اجج مشاعر الناس فخرجوا في مظاهرات عارمة مطالبين بوقف سلسلة الاضطهادات ومسلسل الجرائم والتقتيلات
حاملين العلم الجزائري منددين بالاستدمار الفرنسي
فكان الترحيب الفرنسي والرد على طريقة السيد الفرنسي
45000 شهيد

عشرات الالاف من المعتقلين

حتى البراءة اهينت والنساء لم يرحمن

حرق وتدمير 50 قرية بالكامل مع ابادة جماعية لسكانها




قتل ثم تنكيل

قتل على المباشر


ومع فرنسا هناك دائما المزيد
اسفة على هذه


عدو حميم أو صديق لدود!


تحل اليوم ذكرى 08 ماي 1945 أو بالأحرى ذكرى مجازر فرنسا التاريخية في حق الجزائريين التي لم يسبقها فيها أحد من العالمين. مجازر تتجاوز إطار الإبادة الجماعية للسكان الأصليين التي اقترفها الأوربيين في حق الهنود الحمر في الأمريكيتين والتي يقترفها حفدتهم في العراق راهنا، وتتجاوز المفهوم الصهيوني الذي زرعت على أساسه جرثومة الكيان الصهيوني في فلسطين وهو مبدأ "أرض بلا شعب لشعب بلا أرض".إن محازر 8 ماي 1945 أماطت اللثام عن الوجه الاستعماري القبيح وأسقطت عن فرنسا آخر أوراق التوت معرية السوءات الإنسانية للمستدمر، يكفي فقط أن يسلط عليها ضوء السياق التاريخي والظرفي الذي اقترفت فيه لنسبر عمق النفسية الاستعمارية التي لم تصادر من الجزائريين أرضهم وأملاكهم و لم تكتف بطمس هويتهم ومعالمهم من دين ولغة وثقافة وحضارة بل إنها "استخسرت" فيهم مجرد لحظات ابتهاج عمت ربوع العالم وغطى فيئها أفئدة البشرية التي كانت تحتفل بهزيمة النازية وحلفائها.والدليل على أن الجريمة والإبادة طبع نفسي يسكن أعمق وجدان فرنسا فإن مجازر 8 ماي 1945 لم تكن آخر الأحزان للجزائريين ولا آخر الجرائم المقترفة من قبل فرنسا في حقهم، لأن القتل حرقا في سطيف وقالمة وخراطة عام 1945 لا يختلف عن القتل غرقا في نهر السين في 17 أكتوبر 1961 وبين المحطتين وقبلهما ما هو أفظع، فظاعة تشيب المرد وتنطق الخرصان والخرسان كما أنطقت "ميشال هابار" المؤرخ الفرنسي الشهير في كتابه " عارنا في الجزائر" وهو الذي قدم شهادة شاهد من أهل فرنسا. ماذا تساوي جرائم الهلوكست المزعوم في حق اليهود ما بين عامي 1939-1945 إذا قورنت بجرائم امبراطورية الحرية، والإخوة والمساواة المقترفة في حق الجزائريين على مدار 132 سنة؟ بل ماذا يمثل الهلوكست كفعل في مقابل قانون 23 فبراير 2003، كفكر وعقيدة فرنسية؟ وهل يكفينا اعتذار الإليزي أو حتى التعويض لتصبح فرنسا ولي حميم أم أنها مصرة على أن تكون عودنا الحميم وصديقنا اللدود؟
وفي الاخير هده قصيدة من الشاعر رياض بن يوسف تلخص هذه المجزرة
8 ماي العَبْرة.. والعِبْرة
هـــــو الأمـْس أشْذاؤهُ.. تـعْبــقُ
و أصْداؤهُ حـــيّة ٌ.. تــنْــطــقُ
هو الأمس يــنفـي البـِلى كبرياءً
ويسْطو على يوْمنا .. يُطـْبــقُ
وشعْبي على لـُجّة الشّوْق ماض ٍ
إلى" مايَ" يُحْدى به الزّوْرقُ
إلـى" مايَ" فالأرْضُ دمْعٌ ونارٌ
وأفـْـئِدة ٌ .. لِـلـْعُـــلى تـَخـْفــُقُ

****
فـرنـسا الـكـسيـرة ُ مـا بـالـهـا
أسـاريـرُهـا جـذلا ً .. تـبــْرقُ؟!
فماالخطـْبُ؟! قيل انْجلى غمُّها
وزا يـَـلــهـــا الألــمُ المُـــرْهقُ
فَ" هــِتـْلــرُ" ولـــّى بطـُغْيانهِ
وجُنْدهُ فــي الأرْض ِ قدْ مُزِّقوا
و صُلبانهُ العُقـْفُ قدْ هُشِّمـــتْ
وسَبْيــُهُ من نـيره أ ُعْتِــقــــوا
و" أوروبّة ٌ" كفـْـكـفـَتْ دَمْعَها
وعــاد لــها الحُسْنُ.. والرَّوْنَقُ
وعــادَتْ تــَســامى إلى شاهِق ٍ
مــن الـــمَجْدِ مَوْضِعُهُ.. يُرْمَقُ
فــفـــي كـــلّ شِبْر ٍ عَلائِمُ بِشْر ٍ
وأعْـــلامُ نــَصْر ٍ غدَتْ تسْمُقُ
فأذكـَــــرَنا أمْـــــرُهــا أمْرَنـا
وشَوّقنا نـــــصْــرُهــا الــشيِّقُ
وعـــادتْ تــُداعـِبُ أرْواحــنا
مـــواعــيــدُها الخـُـلـَّبُ البُرّقُ
فــسِــرْنــا نــصـيحُ بكلّ سبيلٍ
يُـــهـَدْهِدُنا أمَـــــلٌ.. أحْمَـــقُ
" ألا فــاذكري يا فرنسا بَلانا
وقـــد جـمـعـوا لكِ واسْتوْثقوا
ألــمْ نَحْم ظـهْركِ يـوْم اشتكى
ولوَّحَهُ الـــلـَّـــهبُ الــمُحْـرقُُ؟!
ألـــمْ تستغيثي فلبّاكِ مِـــــــنْ
هنا فيْلـَــقٌ... إثـْرَهُ فـَيْـــلـَـــقُ؟!
وصُغـْنا انتصاركِ من عزمنا
وزيَّــنَـــهُ .. دَمُنــا المُــهْـــرَقُ؟!
فها اليوْمَ قدْ أزفـَتْ ســاعـــة ٌ
بها الوَعْـــــدُ من ماجدٍ يصْدُقُ"
فكشّرَ وجْـهُ فـَـــرَنْسا القبيحُ
وجاوَبنا صَوْتـُهــا الـــمُحْــنَقُ:
" ألا فــاخـْسـأوا يا بني قادر ٍ
وأحْنوا الرّؤوس .. ولا تنْطقوا !
فأعْمــارُكـُـمْ بـِــيدي .. لـُـعْــبة ٌ
و أقـْدارُكـُمْ بـــيـــدي.. بَــيْـــدَقُ

وأعْيُنُ حِقـْــدي تـُـــــرامِقــُكـُمْ
و آلاتُ جَيْشــي بـــــكـُمْ تـُـــحـْدِقُ"
وأوْحَتْ إليْنا : ألا فــــــاتـَّـــقوا
فأوحــــى إلــهكَ : بــلْ فارْتـــَقـُوا !!
فهَبّتْ " سِطــيفُ" تعانقُ مجْدًا
وتــسـْتــافُ عِطـْره.. تسْــتـَنْـشــقُ !!
تــُقـدِّمُ " سعّالَ" بين الـضّحايا
فيَخْضَــــرُّ مــن دَمِـــــــه البَيْرَقُ !!
و"قالمة ُ" لبّتْ فسالـَتْ جُموعٌ
يُناغِمُـــهَـــا الحُــلـُــمُ المُــــشْرقُ
تناشِدهُ أنْ يكونَ قـَــــريــــبــًـا
فـَيُـــنْـــــشِدُها: ثـــــمنــي مُرْهِقُ!!
و" خرّاطة ٌ" قد أظلَّ الغـَـمامُ
مرابعـــــها , أزْرقـًا , يَنْـــعـــقُ
فـــطــــاردهُ أهْلـُـها بــالهُتاف
"أنا الأخْضرُ الحُـــرُّ, لا أفـْرَقُ!!"
هـــنـــالـكَ قـُرِّحَ قلب الوُجودِ
وأثـْـقـَــلهُ الألـــــــمُ الأعْــــــمَــقُ
ألـــوفٌ .. وأعْمارُهُمْ غضَّـة ٌ
غـــدَتْ زُمَـــرًا زُمَــــرًا تـُــزْهَقُ
تــصــيــدُهُمُ طائراتُ فرَنْسا
ويـَحْصُدُهُــــــمْ حِقــدُها الأزْرقُ

حٌلـــــم غَآَمِــضَةٌ...*
2018-05-08, 14:21
رقت كلماتك بوووووووووركت حببتي وعاشت مواضيعك

مشاعر مبعثرة
2018-05-08, 14:24
شكرا لمرورك على موضوعي وهذا شرف لي ووسام على صدري رقت كلماتك بوووووووووركت حببتي وعاشت مواضيعك

لقد فرحت لانها راقت لك
وفيكي بركة اختي مايا

محمدالسعيد
2018-05-08, 14:29
نترحم في هذا اليوم على 45ألف شهيد الذين ماتوا في هذه المجزرة
فالله يرحمهم

بوركت اختي على هذا الموضوع التاريخي

مشاعر مبعثرة
2018-05-08, 14:39
نترحم في هذا اليوم على 45ألف شهيد الذين ماتوا في هذه المجزرة
فالله يرحمهم

بوركت اختي على هذا الموضوع التاريخي
رحمة الله عليم اجمعين

بارك الله فيك اخي

cha ima.
2018-05-08, 18:25
ربي يرحم الشهداء

غَيْمَـة نَرْجِسـيّة ≈
2018-06-24, 14:23
"يا يوم لك في نفوسنا السمة التي لا تُمحى والذكرى التي لا تُنسى"
رحمهم الله و أسكنهم فسيح جنانه